الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 526 ] سورة الفجر

2- وليال عشر يعني: عشر الأضحى.

3- والشفع يوم الأضحى.

والوتر يوم عرفة.

و"الشفع" في اللغة: اثنان; و"الوتر": واحد.

قال قتادة: "الخلق كله شفع ووتر; فأقسم بالخلق".

وقال عمران بن حصين: "الصلاة المكتوبة منها شفع ووتر".

[و] قال ابن عباس: "الوتر آدم; [والشفع] . شفع بزوجه حواء عليهما السلام".

وقال أبو عبيدة: "الشفع: الزكا، وهو: الزوج. والوتر: الخسا، وهو: الفرد" .

4- والليل إذا يسر أي يسرى فيه. كما يقال: ليل نائم; أي ينام فيه .

5- لذي حجر أي لذي عقل.

9- جابوا الصخر نقبوه واتخذوا منه بيوتا. [ ص: 527 ]

16- فقدر عليه رزقه أي ضيق عليه. يقال: قدرت عليه رزقه، وقترته .

19- و التراث الميراث. والتاء فيه منقلبة عن واو. كما قالوا: تجاه; والأصل: وجاه. وقالوا: تخمة; والأصل: وخمة .

أكلا لما أي شديدا. وهو من قولك: لممت الشيء; إذا جمعته.

20- حبا جما أي كثيرا.

21- دكت الأرض دقت جبالها وأنشازها، حتى استوت.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث