الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وكأين من آية في السماوات والأرض

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وكأين من آية في السماوات والأرض ؛ أي: من علامة؛ ودلالة؛ تدلهم على توحيد الله؛ من أمر السماء؛ وأنها بغير عمد؛ لا تقع على الأرض؛ وفيها من مجرى الشمس؛ والقمر؛ ما فيها؛ وفيها أعظم البرهان والدليل على أن الذي خلقها واحد؛ وأن لها خالقا؛ وكذلك فيما يشاهد في الأرض؛ من نباتها؛ وبحارها؛ وجبالها؛ وهم عنها معرضون ؛ أي: لا يفكرون فيما يدلهم على توحيد الله - عز وجل -؛ والدليل على أنهم لا يفكرون فيما يستدلون به

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث