الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مثل المؤمن المخطئ الغافل

جزء التالي صفحة
السابق

ومثل المؤمن المخطئ الغافل مثل رجل في خربة في فلاة من الأرض يأتيه صوت من كل جانب يدعوه ولا يدري من يجيب ولمن يجيب وإلى من يطمئن فهو أسير كل ناعق فالمؤمن من شرطه أن يطمئن إلى ربه ويفرغ في كل شيء إلى ربه ويتعلق في كل أمر بربه

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث