الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل يقرأ البسملة سرا في الصلاة

جزء التالي صفحة
السابق

فصل ( ثم يقرأ البسملة سرا ) نص عليه ، كما في أول الفاتحة ( ثم ) يقرأ ( سورة كاملة ) قال في شرح الفروع : لا خلاف بين أهل العلم في استحباب قراءة سورة مع الفاتحة في الركعتين الأوليين من كل صلاة ( وتجوز ) أي : تجزئ ( آية ، إلا أن الإمام أحمد استحب أن تكون ) الآية ( طويلة ، كآية الدين ، وآية الكرسي ) لتشبه بعض السور القصار قلت : والظاهر عدم إجزاء آية لا تستقل بمعنى أو حكم نحو { ثم نظر } { مدهامتان } كما يأتي عن أبي المعالي في خطبة الجمعة ( فإن قرأ من أثناء سورة فلا بأس أن يبسمل نصا ) قال في الرعاية : ويجوز قراءة آخر سورة وأوسطها ، فيسمي إذن وظاهر حتى براءة ولبعض القراء فيه تردد ( وإن كان ) يقرأ ( في غير صلاة فإن شاء جهر بها ) أي : البسملة ( وإن شاء خافت ) بها ، كما يخير في القراءة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث