الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنواع الحجامة وأثرها في خروج كمية الدم
رقم الإستشارة: 2105687

30862 0 583

السؤال

عند الحجامة، تكون كمية الدم قليلة جداً، وتكاد تكون معدومة، فما دلالة ذلك؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حذيفة حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هناك نوعان من الحجامة:

1- الحجامة الرطبة: وفيها يتم تشريط الجلد، ثم وضع كاسات الهواء الموصولة بجهاز للشفط، وبالتالي يخرج الدم من مناطق التشريط، فإن كان هناك عدد قليل من الجروح، وكانت قوة الشفط خفيفة؛ فقد تخرج كمية قليلة من الدم، وعندما يزيد عدد الجروح، وتزيد قوة شفط الجهاز؛ فإنه تخرج كمية أكثر من الدم.

2- الحجامة الجافة: وهنا لا يتم فيها التشريط واستخراج الدم خارج الجسم، وإنما يتم عمل حجامة جافة، يخرج منها الدم من العروق الدقيقة تحت الجلد، محدثاً أثراً مثل الكدمة البسيطة.

والحجامة الجافة ثلاثة أنواع: خفيفة ومتوسطة وشديدة، وتستخدم حسب الحالة المرضية للمريض، مع مراعاة سنه وجنسه، فقد يحتاج لحجامة جافة قوية وشديدة؛ لتحدث تأثيراً قوياً في منطقة الألم، أو قد يحتاج إلى حجامة خفيفة أو متوسطة، وذلك على حسب المكان أو الموضع وحساسيته في الجسم .

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: