الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أسباب الحرقان في رأس المعدة مع آلام الظهر وبرودة الأطراف وما يلزم بشأنها
رقم الإستشارة: 2109702

29666 0 560

السؤال

أنا منذ أسبوع ونصف بدأت أعاني من حرقان في رأس المعدة، ويصاحبه ألم أسفل الظهر، وأحياناً يصاحبه مغص في البطن، وترتفع حرارة الجسم، ولكن أطرافي باردة.
وفي الفترة الأخيرة بدأت أشعر بحرقان من قدميّ مروراً بساقي إلى أعلى الفخذ، وهو حرقان من الداخل أحس به في كلتا الرجلين.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن كانت هذه الأعراض ما زالت مستمرة فإنها مقلقة، أما إن كانت قد تحسنت مع وصول الرد فإنه على الأكثر سببها فيروس وتخلص الجسم منه، إما إن كانت ما زالت مستمرة فوجود هذه الأعراض من ارتفاع في درجة حرارة الجسم والحرقان في الأطراف السفلية يتطلب مراجعة الطبيب دون تردد.
والطبيب سيسألك عن أعراض أخرى مثل نزول الوزن والشهية، وإن كان هناك تعرق في الليل، وإن كان هناك ضخامة في العقد الليمفاوية، وإن كان هناك آلام أو تورم في المفاصل، وكذلك إن كان هناك طفح في الجلد، وأسئلة أخرى تتعلق بالأدوية التي تتناولها، وموضوع تناول الكحول، وإن كان هناك من يعاني في البيت من مثل هذه الأعراض.
وبعد ذلك فالفحص الطبي مهم جداً؛ لأن الطبيب سيقيس الضغط ويفحص الأعصاب والظهر والقلب والصدر والبطن، وإن كان هناك ضخامة في العقد الليمفاوية والطحال أو الكبد، وسيلزم إجراء تحاليل للدم والكبد والكلى، فهذه أعراض تشترك بها عدة أمراض، أذكر أهمها:

- الإصابة بأحد الفيروسات.
- بعض أمراض الروماتيزم.
- السل في الظهر.
- بعض الأورام مثل أورام العقد الليمفاوية.
- بعض أمراض الدم.
- الحمى المالطية.
- قصور الكلية.
- قصور الكبد.

وأنا لا أريد أن أخيفك، إلا أن هذه الأعراض لا تكفي لوضع التشخيص دون الفحص الطبي ودون إجراء تحاليل، أما إن تحسنت الأعراض وزالت؛ فكما ذكرت، فعلى الأكثر أن سببها أحد الفيروسات التي يكون الجسم قد تخلص منها إن شاء الله.

والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً