الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوة في ضربات القلب خاصة بعد الأكل، ما تفسير ذلك؟
رقم الإستشارة: 2128826

34102 0 456

السؤال

أشعر بأن دقات قلبي قوية جدا في فترات معينة، وخصوصا بعد الأكل، لدرجة أني أشعر بها في أطراف جسمي، كما يصاحبها ألم تحت الثدي الأيسر؛ حيث أشعر أيضا بدقات القلب في هذه المنطقة، وألم في الصدر، ودوخة مفاجئة عندما أقف، بالإضافة إلى كثرة التجشؤ والغازات في البطن مما يتسبب لي بالضيقة في النفس.

علما بأني قمت بجميع فحوصات القلب، وقد نفى الطبيب وجود مشكلة عضوية في القلب، وفي الفترة الأخيرة عملت تحليل دم، فوجدت أن الهيموجلوبين لديّ مرتفع، وقد أجريت سحب دم (تبرع)؛ مما أشعرني بنوع من التحسن، فما هو سبب قوة ضربات القلب، وما علاقتها بهذا الألم، وهل هناك علاقة بين قوة ضربات القلب والأكل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأنت لم تذكر إن كنت مدخنا، وإن وجد الأطباء سبب زيادة الهيموغلوبين عندك؛ لأن زيادة نسبة الهيموغلوبين تعني أن هناك نسبة زائدة من الدم موجودة في الجسم، وإما أن لا يكون هناك سبب، وتسمى هذه الحالة اخمرار الدم البدئي، أو يكون هناك سبب كالتدخين، أو وجود أسباب في الرئة أو القلب والكلية، وبما أن الأعراض قد تحسنت بفصد الدم (أي سحب الدم) فقد تكون هي السبب في الأعراض، وخاصة أنه لم يجد الأطباء أي تفسير آخر للأعراض؛ لأن زيادة احمرار الدم تترافق مع نقص الأكسجين في الدم.

تناول الطعام يعني عبئا على القلب، وخاصة إن كان هناك عبء مستمر، مثل احمرار الدم؛ لذا يمكن أن تشعر أن القلب يدق أكثر بعد الطعام؛ لأنه يريد أن يرسل دما إلى المعدة لكي تتم عملية هضم الطعام؛ ولذا فإن هذا يعني أن عليه عبئا؛ ولهذا تحس بأن هناك زيادة في عدد ضربات القلب أو تصبح قوية.

أنا أرى أن تراجع طبيبا مختصا بأمراض الدم لمعرفة سبب ارتفاع عدد الكريات الحمر، وقد تحتاج للاستمرار في فصد الدم.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • عمان روكي

    كانك تتحدث عني . صار لي سنتان وانا اعاني مثلك

  • السعودية خالد البرقي

    كنت اعاني من نفس الاعراض وتطورت والحمدلله الان شبه اختفت ...ورأيي الشخصي انه مرض نفسي عضوي جديد لم يتم تشخيصه وعلاجه بعد وهو اعتلال ف استخدام العصب الحاير ف البطن وسبب اهتياج او التهاب العصب وصار يعطي احاسيس او مشاعر والمشكلة بسبب ان الشخص الطبيعي لا يمكن ان يلتمس هذا العصب يهيج ولكن بسبب اعتلال ف الاليه ف استخدام الجهاز العصبي بسبب التلفزيون والجلوس الطويل غالبا والتعرض لهيجان مشاعر لفتره طويله مكننا من لمس هذا العصب ودفع مشاعر من خلاله تسرق الشخص من حياته....علاجه بسيط ولكن يحتاج اكثر من الرد هنا للشرح وهو عدم لمس وترك العصب وشأنه امتنع عن الجلسات والوضعيات اللي تحس فيها انك بتلتمس العصب وبينتج مشاعر من مجرد التفكير .... الاشخاص الطبيعين لا يعيشو طول اليوم بمشاعر هياجه ولا يعتمدو علا المشاعر للحكم ع كل صغيره وكبيره...هو عصب هايج مثل الجرح اتركه يلتءم واستخدم النظام الطبيعي لاتخاذ القرارات نظام الصح والغلط ولا تقحم المشاعر والعصب ف كل صغيره وكبيره ولو حصل مو مشكلة فهو لديك عصب هايج اتركه ولاتحكم ع الاشياء فيه ولا تستخدمه المشاعر الصادره منه مشاعر واهيه واختلال ف استخدامك للعصب اتركه تماما واستخدم قاعده الصح والغلط فقط ولو زعلت عادي اتركه العصب يلتءم بسرعه وبنفسه ولا يحتاج ادويه ....اللي تحتاجه اعادة برمجة لاستخدامك للدماغ والعصب مثل الشخص الطبيعي ....

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً