الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طولي 166 وأريد زيادة طولي.. هل هناك تمارين لزيادة الطول؟
رقم الإستشارة: 2199048

11393 0 369

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

آسف على أسئلتي الكثيرة في أكثر من مجال, وأكثر من موضوع, ولكني وجدت غايتي في هذا الموقع, جعله الله في ميزان حسناتكم.

أنا أعتبر الأقصر بين أصدقائي وزملائي في الدراسة، فأنا في الصف الأول الثانوي، وعمري 16 عاما إلا بضعة أشهر، وطولي هو 166.

أنا أعلم أن من أهم عوامل الطول الوراثة، فأنا لست من أب وأم طويلين، وأعلم أنه لا يمكن زيادة الطول بعد انغلاق الكردوس العظمي، ولكن دائما لا يوجد حل، أريد أن أعرف هل هناك تمارين، أو نظام غذائي لزيادة الطول عسى الله أن يجعل فيه الشفاء؟ وكيف أعرف هل الكردوس العظمي قد أغلق أم لا؟

وأكرر اعتذاري، وجعله الله في ميزان حسناتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لا بد وأنك قرأت الكثير عن هذا الموضوع، فأهم عامل في تحديد طول الشخص هو العامل الوراثي، ولذا فإنك تجد في الصف الواحد أشخاصا ذوي أطوال مختلفة، وفي كثير من الأحيان في مثل سنك، فالطويل يشكو من زيادة طوله، وكثير ما تصلنا رسائل من أشخاص يريدون تقصير طولهم، وأشخاص قصار يريدون أن يزيدوا في طولهم، وأشخاص معتدلين في مثل طولك، ومن عائلة معتدلة الطول، ومع ذلك لا تجدهم قانعين.

وكما ذكرنا في إجابات سابقة، فإن الذكور يستمرون في زيادة الطول حتى سن 18-19 وأحيانا لسن 21 سنة، ولذا فإنه في مثل سنك تكون نهاية العظام ما زالت مفتوحة، ويتم التأكد منها بإجراء صورة لنهايات العظام، وطبيب الأشعة يقدر إن كانت نهايات العظام قد انغلقت، وهي لا تجري بشكل روتيني لكل شخص، وإنما تتم لأشخاص قصار ( وأنت لست قصيرا ) بعد أن يبلغوا سن 18 ، أو أحيانا لتقدير سن الشخص.

على كل حال فإن أمامك 2-3 سنوات من زيادة الطول، وحسب منحنيات النمو؛ فإنه متوقع أن يصل طولك إلى 170 سم بإذن الله مع سن 19-20 سنة.

ولا يوجد تمارين تم إثباتها بشكل علمي دامغ إنها تزيد الطول.

وللنمو الطبيعي للطول عليك بالغذاء الصحي المتوازن، والابتعاد عن السهر والرياضة، وهذا لتضمن الزيادة الطبيعية للطول، وليس لزيادة الطول.

نرجو من الله دوام العافية والقناعة بقضائه.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً