الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل التهاب المعدة والصديد خطر؟ وما نصيحتكم لمريض القولون؟
رقم الإستشارة: 2218566

37133 0 546

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة غير متزوجة، أبلغ من العمر 18 سنة، طالبة في الثانوي، أتاني ألم في بطني، ذهبت إلى طبيب، وكشف بالسونار، وعمل لي تحليل دم وبول، وقال لي: إن عندي القولون العصبي، والتهابات على المعدة، وصديد، وأملاح زائدة، وأنيميا، وقال لي: ارجعي بعد أسبوع، واعملي تحليل بول لكي نرى الصديد هل هو موجود أم لا؟ وأعطاني (librax) وابيماج فوار controloc 20mg، وأنا الآن آكل بيضا مسلوقا فقط.

بماذا تنصحونني من الأكل؟ وهل التهاب المعدة والصديد خطر؟ وما هي الأكلات التي أبتعد عنها؟ علما بأنه يأتيني وسواس الموت، وخاصة في الليل؛ لأني أكون بمفردي، أما في النهار فأنشغل مع أصدقائي في المدرسة.

أرجو الرد ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ nabila حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لقد ذكرت في الاستشارة عدة أمراض، ولكن كلها سليمة وبسيطة -والحمد لله- بالنسبة للقولون العصبي هو من الأمراض السليمة، وسببه الحساسية الزائدة في جدران الأمعاء، مما يؤدي لتقلصات شديدة وغازات، وآلام في البطن، ولا توجد أي إصابة عضوية في الجسم أو في الأمعاء، وتكون كل التحاليل والدراسات والفحوص سليمة.

وتنتج الأعراض بسبب الغازات في البطن، والتي تسبب آلاما في البطن، وارتخاء عاما، وأحيانا ضيقا في النفس، وتسارعا في القلب، وأحيانا يترافق مع إسهال أو إمساك، مع تغير عدد مرات التبرز، وطبيعة البراز، ومن المواد المهيجة للقولون:

- الثوم والبصل، والأطعمة الحارة: كالفلفل، والتوابل، والشطة الحارة.
- التدخين، وشرب المنبهات بكثرة: كالشاي، والقهوة.
- البقوليات الجافة: كالحمص، والعدس، والفول.
- بعض الخضار: كالكرنب، والملفوف.
- الأطعمة المقلية.

ومن الأطعمة المهدئة للقولون: الكمون المطحون مع الطعام، البابونج، اليانسون، النعناع، الزنجبيل، الحلبة.

ومن الهام أيضا اتباع النصائح التالية بالنسبة للطعام:

- عدم تناول وجبة كبيرة الحجم، وإنما وجبات صغيرة ومتعددة.
- عدم تناول السوائل أثناء الطعام، وخاصة المشروبات الغازية.
- عدم النوم بعد الطعام مباشرة.
- ممارسة الرياضة بانتظام.
- الاعتياد على شرب الشاي الأخضر بالنعناع، أو بالبابونج.

ومن الأدوية المساعدة:

- الديسفلاتيل حبة مرة إلى ثلاث مرات يوميا.
- والدوسباتالين حبة مرة إلى ثلاث مرات يوميا.

وبالنسبة لآلام المعدة: فهي ستتحسن -بإذن الله- عند علاج القولون.

أما موضوع أملاح البول: فعلاجها الأساسي: الإكثار من شرب الماء، والسوائل، وكذلك الشاي الأخضر، وإن كان هناك التهاب في البول فيعالج بالمضاد الحيوي المناسب، وسيشفى سريعا -بإذن الله-.

بالنسبة للأنيميا: ينصح بأخذ العلاج اللازم، والتحسن يكون بطيئاً وتدريجياً، وتتحسن معه كل أعراض فقر الدم.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر dentist ab

    اهم شي تجنبي البندورة لانها تهيج المعدة

  • الكويت احمد الحوطي

    انا اعاني من هاذي الحاله واستمرت معاي

  • رومانيا ملاك الحربي

    اشكركم لقد استفدنا كثيرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً