الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أجد صعوبة شديدة في الإخراج عند قضاء الحاجة، أرجو الإفادة
رقم الإستشارة: 2241890

2768 0 207

السؤال

السلام عليكم

كنت أعاني من آلام بالبواسير، وأجريت عملية جراحية، وتم إزالة 3 قطع، وبعد العملية ارتحت جدا، ولكن رجع الألم أصعب مما كان كأن شيئا محشوا فيه!

كشفت عند أكثر من طبيب بعضهم قال: ما عندي شيء، والبعض قال: احتمال تكون البروستاتا هي السبب، لأنه كان يوجد بعض التهابات، وتعالجت منها، بدون فائدة.

الألم يلازمني، وبعض الدكاترة قال: العضلة لفتحة الشرج هي السبب للألم، لأني أعاني من مرض نفسي منذ سنتين، وبعض الأطباء قال: احتمال يكون السبب نفسي!

علما أني كلما أجيئ لأعمل حماما أجد صعوبة شديدة، ولم أستطع أن أخرج إلا الشيء القليل جدا.

الأطباء قالوا: فتحة الشرج جيدة، وأنا محتار جدا، ولا أعرف ما هو السر في هذا الألم الشديد؟!

الرجاء إفادتي، وأعلموني ماذا يجب علي فعله في هذه الحالة.

لكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الرحيم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

النقطة الأهم في البواسير هي في علاج الإمساك المصاحب للبواسير، من خلال شرب الماء والعصائر، خصوصا عصير الخوخ، وتناول التين الطازج أو المجفف المنقوع، والسلطات مع زيت الزيتون والخبز الأسمر، وشوربة الشوفان وتلبينة الشعير، وهي عبارة عن مغلي ملعقتين شعير مطحون في كوب حليب دافئ قبل النوم، كل ذلك يساعد على إخراج لين، وبالتالي عدم الضغط على فتحة وعضلات الشرج، وإعطاء فرصة للبواسير في الشفاء التام والسريع.

يمكن تناول حبيبات Agiolax ملعقة كبيرة مرتين يوميا، للمساعدة في علاج الإمساك أو أكياس fybogel على كوب من الماء، ويمكن علاج البواسير من الدرجتين الأولى والثانية، وعلاج الشرخ الشرجي أيضا.

العلاج الطبي للبواسير هو تناول كبسولات دافلون 500 مج كبسولتين ثلاث مرات يوميا، لمدة 4 أيام ثم كبسولتين مرتين يوميا لمدة ثلاثة أيام، وبعد ذلك كبسولتين يوميا مرة واحدة لمدة 3 شهور، وهناك تحاميل مثل بروكتوهيل مرتين يوميا، ومثلها مرهم دهان حول الشرج من الداخل والخارج، وأقراص مسكنة مثل بروفين 600 مج عند اللزوم بعد الأكل للإحساس بالألم وممارسة الرياضة والمشي، لأن الجلوس كثيرا يساعد على تكون البواسير وترك الحار من الطعام خصوصا الأغذية الحارة والشطة وترك التدخين إذا كنت مدخنا.

يمكنك لتقوية عضلة الشرج إجراء تمرين انقباض وانبساط عضلة الشرج عشرات المرات يوميا.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً