حدث جماع خارجي بيني وبين خطيبتي هل يحدث بذلك حمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حدث جماع خارجي بيني وبين خطيبتي، هل يحدث بذلك حمل؟
رقم الإستشارة: 2281338

14541 0 235

السؤال

السلام عليكم

حدث جماع خارجي بيني وبين خطيبتي عن طريق التلامس الخارجي، دون ملابس ودون إيلاج، وتم القذف بعيداً عن فرجها، وحدث ذلك في اليوم السادس للدورة.

علما أن دورتها منتظمة كل 32 يوما، ما هي إمكانية حدوث حمل؟ مع كامل معرفتي بهذا الخطأ ومعاهدة الله بعدم فعل ذلك مرة أخرى.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ adham حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نحذر دوما من مثل هذه الممارسات بين الخاطبين, حتى لو كان قد تم عقد القران بينهما, لأنها ممارسات غالباً ما تتطور، وقد يحدث ما قد يندما عليه, لا قدر الله, فلا أحد يعلم ماذا يحمل له الغد, وعلم الغيب عند الله عز وجل وحده, والأفضل تأجيل أي ممارسات من هذا النوع الى ما بعد إشهار الزواج , والاستفادة من فترة الخطبة في زيادة التقارب والتفاهم بينكما.

أحب أن أطمئنك وأقول لك: بما أنه لم يحدث إيلاج في المهبل, فإن احتمال الحمل غير وارد إطلاقاً, لأن حدوث الحمل يتطلب حدوث الإيلاج ولو بشكل بسيط أو جزئي؛ لأن الحيوانات المنوية هي خلايا ضعيفة وهشة, ولا تعيش إلا في أجواء خاصة ومحددة جداً من الحرارة والرطوبة والبيئة الكيميائية, وتفقد حركتها وقدرتها على الإخصاب بمجرد ملامستها للأسطح الجافة والملابس وتموت في خلال دقائق قليلة؛ لذلك إذا لم يحدث إيلاج في المهبل فلا يوجد أي احتمال لحدوث الحمل.

نسأل الله عز وجل أن يوفقك إلى ما يحب وترضى دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: