الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشتكو من ارتفاع الهرمونات والتكيس فهل يؤثر ذلك على الحمل مستقبلا؟
رقم الإستشارة: 2292389

4676 0 191

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة عمري (25) سنة، وأعانى من تكيس المبايض وانقطاع الدورة الشهرية، وعملت تحاليل للهرمونات والنتيجة:
Fsh 15.3
Lh 98.3
Prolactin 32.4

فهل يمكن أن تفيدوني، هل ارتفاع الهرمونات يدل على أنني لا أستطيع الحمل في المستقبل بعد الزواج؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ lana lara lely حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فارتفاع الهرمونات المحفزة للمبايض وبنسبة تقترب من (5 إلى 1)، يشخص التكيس بشكل واضح، لأن الهرمونات المحفزة تحاول مع ارتفاعها إخراج البويضات من المبايض المتكيسة، وبالتالي ترتفع نسبتها، ومع ارتفاع نسبة هرمون الحليب تزداد المشكلة تعقيدا.

وهناك إجراء جراحي جيد وهو عملية تثقيب المبايض بالمنظار، وتعطي نتائج جيدة في علاج التكيس، وتساعد في التخلص من أصل المشكلة، ويمكن مناقشة الأمر مع طبيب استشاري أمراض نسائية وعقم له خبرة في تلك العملية.

ومن المعروف أن الوزن الزائد والسمنة من أهم أسباب التكيس، ولذلك فإن إنقاص الوزن من خلال حمية غذائية مستمرة، ومن خلال ممارسة الرياضة غاية في الأهمية لعلاج التكيس، مع تناول أقراص (جلوكوفاج 500)، قرصا واحدا مرتين يوميا لفترة، ثم ثلاث مرات يوميا بعد الأكل، وهو دواء يستخدم لعلاج مرض السكري من خلال مساعدة الإنسولين الداخلي في الدم على العمل الجيد، ويستخدم لمساعدة المبايض على التبويض الجيد، وعلاج التكيس فلا بد من تناوله.

ولتنظيم الدورة الشهرية، ووقف التكيس، وعلاج الأكياس الوظيفية إن وجدت، يمكنك تناول حبوب منع الحمل ياسمين، وهي تناسب الفتيات غير المتزوجات، كما تناسب السيدات المتزوجات، وذلك لعدة شهور، ثم التوقف عنها وتناول حبوب دوفاستون أقراص
(Duphaston 10mg)، وهي هرمون بروجيستيرون صناعي لا يمنع التبويض، ولا يمنع الحمل، ويؤخذ قرص واحد مرتين يوميا من اليوم (16) من بداية الدورة، وحتى اليوم (26) من بدايتها، ثم تتوقفي عنه حتى تعطي الفرصة للدورة بالنزول، ويتكرر ذلك لمدة (3 إلى 6) شهور حسب انتظام الدورة الشهرية.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية التي قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس ويساعد على ظهور الشعر في الوجه والصدر مثل: (total fertility)، ويمكنك أيضا تناول كبسولات اوميجا 3 أيضا يوميا، واحدة مع تناول حبوب تحتوي على فوليك اسيد، وحديد مثل (fefol)، مع أخذ فيتامين (د)، حقنة واحدة (600000) وحدة دولية في العضل، لأنها مهمة لتقوية العظام، وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد.

كذلك يجب الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، مع تناول أعشاب البردقوش والميرامية، والقرفة، وحليب الصويا، أو كبسولات فيتو صويا، لأن بها بعض الخصائص الهرمونية التي تساعد في علاج ضعف التبويض والتكيس، ودائما ما نذكر الزوج بعمل تحليل مني رابع يوم من الجماع، للاطمئنان على حالة الزوج، وعلى عدم حاجته للعلاج.

حفظكم الله من كل مكروه وسوء ووفقكم لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً