أعاني من القولون العصبي وخفقان القلب بعد النوم ما هذه الحالة وما العلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من القولون العصبي وخفقان القلب بعد النوم، ما هذه الحالة وما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2295905

9202 0 137

السؤال

السلام عليكم

لو سمحت لدي استفسار بخصوص الآتي: أنا أعاني من القولون العصبي، ولدي مشكلة وهي عندما أستيقظ من النوم أشعر بخفقان في القلب، وزيادة ضربات القلب، وهذه الحالة تستمر لمدة ساعة على الأقل، أريد أن أعرف ما تفسير هذه الحالة والعلاج المناسب لها؟

وشكرا جزيلا لحضراتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mohamed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هناك أسباب كثيرة تؤدي إلى تسارع نبض القلب أو الخفقان، مثل فقر الدم، وضعف اللياقة البدنية، وحالة التوتر المصاحبة للقولون العصبي، كذلك فإن النشاط الزائد في وظائف الغدة الدرقية يؤدي إلى الخفقان وزيادة النبض حتى أثناء النوم، ولذلك يجب فحص وظائف الغدة الدرقية (TSH & Free T4) مع فحص صورة الدم (CBC) وعمل تخطيط على القلب، وعمل أشعة عادية على الصدر، وقياس ومتابعة ضغط الدم، وعرض كل ذلك على طبيب أمراض باطنة.

ويمكنك تناول مقويات للدم، وتناول كبسولات فيتامين (د) الأسبوعية جرعة (50000) وحدة دولية لمدة (8) إلى (16) أسبوع، والقولون يمثل الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة، وفيه يتكون البراز أو الغائط -أعزكم الله-، وفيه يتم امتصاص الماء المطلوب للجسم، فإذا لم يشرب الإنسان كمية كافية من الماء فإن القولون يأخذ كل الماء الموجود في البراز، ويتركه يابسا في صورة إمساك، وإذا تعود الإنسان على شرب كمية كافية من الماء؛ فإن جسمه يأخذ حاجته من الماء، ويترك الباقي في القولون، فتحدث ليونة في البراز، طبعا مع وجود كمية كافية من الألياف في الطعام، مثل: الخضروات الطازجة، والمطبوخة، والخبز الأسمر، وشوربة الشوفان، وتلبينة الشعير المطحون والمغلي في الماء أو الحليب، والقمح النابت (جنين القمح) وهذه الأطعمة تحتوي على كثير من الألياف والسوائل الضرورية للقولون، وبالتالي يخرج البراز أو الغائط لينا، وتقل تبعا لذلك كمية الغازات الخارجة والمتكونة من تخمر الطعام.

ولعلاج القولون، وللتخلص من الغازات، يمكن تناول حبوب (Spasmocanulase) قرصين ثلاث مرات يوميا قبل الأكل، وحبوب (Colospasmin) قرصا ثلاث مرات يوميا قبل الأكل حتى تختفي الأعراض، ثم عند الضرورة بعد ذلك.

ويمكن تناول خليط مكون من مطحون الكمون، والشمر، والينسون، والكراوية، والهيل، وإكليل الجبل، والقرفة، والنعناع، وإضافته إلى السلطات والخضار المطبوخ مع زيت الزيتون، وهذا يساعد كثيرا في التخلص من الغازات والانتفاخ والمغص -إن شاء الله- مع ممارسة الرياضة خصوصا المشي، وهذا سوف يؤدي -إن شاء الله- إلى انتظام حركة القولون، والمساعدة في إخراج طبيعي.

مع المصالحة مع النفس، وتغذية الروح كما نغذي الجسد من خلال الصلاة على وقتها، وبر الوالدين، وقراءة ورد من القرآن، والدعاء، والذكر، وممارسة الرياضة بشكل منتظم خصوصا المشي والركض، كل ذلك يحسن الحالة المزاجية، ويصلح النفس مع البدن.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • عمز

    جزاك الله

  • مجهول نجمة

    شكرا

  • مجهول المختار بوعزيز

    شكرا لك دكتور على التصائح خصوصا انك ربطتها بغذاء الروح

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً