أشعر بعدم الثقة في النفس وأنني شخص آخر! - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بعدم الثقة في النفس وأنني شخص آخر!
رقم الإستشارة: 2340039

1966 0 118

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من تراجع في المستوى الدراسي، وقلة التركيز، وعدم القدرة على الحفظ أو الفهم، يعني في السابق كنت أستطيع الفهم السريع، وأيضا كنت أعرف كيف أدرس، والآن حتى طريقة الدراسة لا أعرف كيف أبتدئ بها؟ لا أشعر أنني نفس الشخص السابق، وأشعر بقلة الثقة في النفس.

وأيضاً أعاني من مشكلة عدم المقدرة على أنه الوقت يمضي وكأني ما زلت عالقة في عمر الثمانية عشر عاما، يعني أنني لا أستطيع أن أشعر بأن السنوات مضت، عكس السابق.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سعاد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في هذا السن - سن الواحد والعشرين - قلة التركيز قد تكون ناتجة عن ضغوطات الحياة، وقد تكون ناتجة عن مشاكل خارج الدراسة، مشاكل في المنزل مثلاً، ولكن أيضًا قد تكون ناتجة عن اكتئاب نفسي، وقد عالجتُ الكثير من الشباب والشابات في عمرك وقد حصل لهم قلة تركيز، وتدهور في مستواهم الدراسي، وكان هذا ناتجا عن اكتئاب نفسي، والشخص عندما يكون مكتئبًا يشعر كأن الوقت متوقف، وأن كل شيء توقف، والحياة توقفت، ولذلك أطلب منك أن تقابلي طبيبًا نفسيًا لمعاينتك معاينة مباشرة وتقييم الوضع.

وإذا كان اكتئابًا نفسيًا فعلاجه سهل، وهو بالأدوية، والدواء المجاز من قِبل معظم المنظمات العالمية لاستعماله في هذا السن هو الـ (فلوكستين/بروزاك) عشرين مليجرامًا، فعّال جدًّا في علاج الاكتئاب في مثل سنك، لا يُحدث نومًا أو خمولاً ولا يزيد الوزن، فعليك بالذهاب إلى طبيب نفسي لمعاينتك وفحصك، وإذا كنت تعانين من اكتئاب ووصف لك هذا الدواء الذي نقترحه فيجب عليك استعماله وليست له مضاعفات، وبالعكس هو مُجاز من قبل معظم المنظمات العالمية لاستعماله للأطفال والمراهقين.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً