الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي قلق وهلع وألم في الرقبة
رقم الإستشارة: 2355180

970 0 74

السؤال

السلام عليكم

أعاني من قلق وهلع، كنت آخذ دواء سايروكسات وسبب لي رعشة وقلقا عند زيادة الجرعة، وألما في الرقبة، وأنا أسوق إلى البيت جاءني هلع فسرت أسرع للبيت وأحسست أنه سيصير لي شيئا، ولدي صداع خلف الرأس يروح ويرجع وصرت لا أعطيه اهتماما.

ذهبت للدكتور وقال: عندك قولون عصبي وأعطاني أدوية تهيج القولون ومسكنات، وأعطاني ورقة لطريقة الأكل، وأحس بضربات قلبي تزيد، وقلق، وهلع وقمت بتحاليل للغدة الدرقية، ووزني قل. وتغيرت حياتي هذا الشهر 180 درجة، فما تشخيصكم؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

واضح أنك تعاني في المقام الأول من اضطراب الهلع، وهذا واضح فيما حصل معك حين كنت خارج المنزل، حصلت لك نوبة هلع شديدة، ولذلك أسرعت بالرجوع إلى المنزل، وأكثر شيء يخافه أصحاب الهلع هو حصول النوبة خارج المنزل في مكان عام ولا يجد أحدًا من أهله ينقذه أو يقف بجانبه، هذا من ناحية.

من ناحية أخرى - أخي الكريم -: دائمًا اضطراب الهلع هو من اضطرابات القلق، ولذلك قد يُصاحب في كثير من الأحيان بأعراض قلق وتوتر، وأعراض القلق والتوتر تكون أعراضا بدنية، ومن بين الأماكن التي يحصل فيها اضطراب القلق والتوتر الجهاز الهضمي والمعدة، تكون بها آلام، ولذلك في كثير من الأحيان يُشخَّص الناس أن عندهم قولونا عصبيا، وما يشعرون به ما هو إلَّا جزء من القلق والتوتر الذي ينتابهم.

القولون العصبي - أخي الكريم - يُطلق على أن الشخص الذي يُصاب بأعراض في الجهاز الهضمي، معظمها آلام، وقد يكون هناك إمساك، أو إسهال، ولا يُوجد سبب عضوي لهذه الأعراض، فهنا تكون الأعراض أعراضا رئيسية في الجهاز الهضمي، وليست هناك أعراض قلق وتوتر عامّ في الجسم.

فتشخيصك هو اضطراب هلع مع أعراض قلق وتوتر، وتحتاج إلى علاج هذين المشكلتين، وإذا لم تستجب للزيروكسات أو حصلت لك معه آثار جانبية فهناك أدوية أخرى يمكن أن تستعملها، مثل السبرالكس والسيرترالين، ويجب أن يتم كل هذا تحت إشراف طبيب نفسي أخي الكريم.

وفقك الله، وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً