الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من القولون العصبي، ولدي قلق وتوتر دائم
رقم الإستشارة: 2392564

1256 0 68

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني منذ سنتين من انتفاخ وغازات دائمة، ذهبت للطبيبة وقالت لي تعاني من القولون العصبي، وإلى الآن الغازات كثيرة، وأكثر ما تكون مساءً وفي الصباح الباكر، مع العلم أنا كثيرة التوتر، ودائماً أفكر أني سأموت بمرض خطير، وأذهب من عيادة لأخرى لشكوى جديدة، ومنذ فترة ألاحظ كل ثلاثة أيام تقريبا يأتي لي -أعزكم الله- براز رفيع، ولا أشكو من إمساك، وبالأيام الأخرى يكون البراز لينا طبيعيا.

فهل هذا طبيعي بوجود القولون العصبي؟ أرجو أن تطمئنوا قلبي، لأني دائما قلقة ومتوترة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نيرمين حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تعود مشاكل القولون في جزء منها إلى التوتر والقلق، ويعود الجزء الآخر إلى تناول أطعمة غير صحية، مما يؤدي إلى تكون الغازات، والشعور بالانتفاخ، ومما يفيد في علاج القولون ويساعد في علاج عسر الهضم تناول كبسولات بروبيوتيك probiotic، وهي عبارة عن بكتيريا نافعة ضرورية لعلاج القولون والانتفاخ والغازات، مع أهمية تناول حبوب الخميرة ثلاث مرات في اليوم لمدة تصل إلى أكثر من شهر.

والتوتر، والقلق، والخوف المرضي له علاقة باضطراب مستوى هرمون سيروتونين في الدماغ، وهناك الكثير من الأدوية التي تضبط مستوى ذلك الهرمون، وبالتالي تعالج الخوف المرضي، وتعالج التوتر، والقلق، ويمكنك زيارة طبيب نفسي لوصف أحد تلك الأدوية، وعمل جلسات تحليل نفسي لفهم طبيعة الخوف المرضي والقلق والتوتر، ويسمى ذلك بالعلاج المعرفي والسلوكي.

وللتخلص من الغازات يجب الإقلال من البقوليات (العدس، والحمص، واللوبيا، والفاصوليا)، والإقلال من البصل الأخضر، والفجل، ومما يساعد في علاج عسر الهضم كذلك، فإن تناول حبوب Disflatyl، والاسم العلمي لها هو simethicone قرصا مضغا ثلاث مرات يوميا لعدة أيام أو حتى أسابيع، مع البعد عن المقليات خصوصا الفلافل وأطعمة المطاعم.

والقولون عموما يحتاج إلى المزيد من تناول السوائل، والألياف الطبيعية، من خلال تناول شوربة حبوب الشوفان والبرغل، مع الحاجة إلى تناول عصير اللحاء الداخلي لنبات الصبار عند خفقه في الخلاط، مع القليل من العسل، والليمون، وأوراق النعناع الطازجة، مع الإقلال قدر الإمكان من شرب الشاي، والقهوة لاحتوائها على مواد تؤدي إلى الإمساك.

وللحصول على السوائل يجب الإكثار من شرب الماء، وتناول عصير الخوخ، والتين، والبرتقال، والإكثار من تناول الخضروات المطبوخة، كالكوسة، والملوخية، والبامية، والإكثار من زيت الزيتون، مع الأجبان، والسلطات، أو حتى شربه على الريق صباحا، وتناول فاكهة الخوخ والتين؛ لأنها ملينة بطبيعتها.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً