كيفية تهيئة النفس للمشاركة الإيجابية مع المدرس أثناء الدرس - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية تهيئة النفس للمشاركة الإيجابية مع المدرس أثناء الدرس
رقم الإستشارة: 249547

2369 0 224

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أريد أن أعرف نصائح حول كيف أكون متفوقاً في الفصل أثناء المشاركة مع الأستاذ؛ لأني أتوق لأن أكون كذلك، فأرجو منك مساعدتي، علماً بأني عندما لا أتفوق أو أكون مشاركاً في الفصل ينتابني ضيق وكآبة، وأيضاً أشعر بالحزن، ويزداد هذا الشيء عندما أعود إلى البيت.

فأرجوكم ساعدوني في حل لهذا الموضوع، حتى أنني أحياناً أشعر بالحزن بعد العودة من المعهد لأتفه الأسباب، وأحياناً لا أعلم هذه الأسباب، حتى أحياناً أفكر بأن أترك الدراسة لهذه الأسباب، فأرجو منكم مساعدتي وجزاكم الله خيراً.

أخوكم أحمد.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأنت -الحمد لله- تنشد التفوق والتميز، وهذا شيء طيب جداً، وهذا في حد ذاته سيكون إن شاء الله دافعاً إيجابياً لك.

الإنسان حتى يتفوق ويكون مشاركاً لابد أن يكون مزوداً بالمعلومة والمعرفة، ونصيحتي لك الأساسية هي أن تكون مهتماً جداً بدروسك، وأن تراجعها مراجعة كاملة، كل شيء يعطى لك يجب أن تكون مجيداً له جداً.

كما أني أنصحك أن تقرأ الدروس، أي درس الغد إذا استطعت أن تدرسه وتراجعه، وتلم ببعض جوانبه قبل أن تعطى الدرس، هذا إن شاء الله سوف يتيح لك فرصة المشاركة مع الأستاذ.

هذه من أفضل الطرق، أي أن تقرأ وتطلع على الدرس قبل أن تأخذه، فهذا من الأشياء الجيدة جداً.

الشيء الثاني : يمكنك أن تقوم أيضاً بالاتفاق مع بعض زملائك وأصدقائك بالدراسة مع بعضكم البعض، ومناقشة الأمور والمواضيع الدراسية، هذا أيضاً إن شاء الله يعطيك القدرة على التواصل والمناقشة.

وأقول لك أنك والحمد لله بخير، عليك أن تثق في نفسك أكثر، وتكون لك أهداف واضحة في الحياة، وأهدافك هي التفوق، ولا أرى سبباً أبداً أنك تحزن أو تشعر بالحزن.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً