محادثة النفس بصوت مسموع.. كيف أتخلص من ذلك - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

محادثة النفس بصوت مسموع.. كيف أتخلص من ذلك؟
رقم الإستشارة: 249969

6162 0 471

السؤال

أنا كثير السرحان، فعندما أسرح أتكلم بصوت مسموع، ولا أعرف ماذا أقول، وعندما أفكر أسرح فأتكلم بصوت مسموع، ماذا أفعل للتخلص من هذا الشيء، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مسعد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فهذا من قبيل حديث النفس أو أحلام اليقظة، وهي عادة وليست مرضاً حقيقياً، وهو يكثر لدى بعض الناس، ونصيحتنا لهم في مثل هذه الحالات أنه حين تحدث هذه الحالة أن يعض الإنسان على لسانه، ويكرر ذلك عدة مرات، وسوف يجد أن هذه الحالة قد اختفت بالتدريج، وأرجو أن تحاول ذلك حين تكتشف أنك تتكلم بصوت مسموع، عض على لسانك؛ لأن ذلك سوف يؤدي إلى ما يُعرف بفك الارتباط الشرطي.

كما أنه وُجد أن تناول الأدوية المضادة للقلق ربما يكون مفيداً، وعليه يمكنك تناول الدواء الذي يعرف باسم (فلونكسول) بجرعة حبة واحدة في اليوم، وقوة الحبة هي نصف مليجرام، تتناوله لمدة شهرين أو ثلاثة، وستجد إن شاء الله أنه مفيد بالنسبة لك.

وبالله التوفيق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: