الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من تكيس على المبيض وتكرار الإجهاض
رقم الإستشارة: 252034

1795 0 222

السؤال

لدي طفلتان، وقبلهما أجهضت اثنين بعمر ثلاثة أشهر، وبينهما أنجبت طفلة لثمانية أشهر، توفيت بعد 11 يوم من مولدها، حيث كانت تعاني منPDA، ثم حملت بعدهما حملا خارج الرحم، وعملت منظارا، ثم شكوت بعده من وجود CYSET، وتعالجت منها.

والآن أعاني من تكيسات على المبيض، وطلب مني الطبيب إنقاص وزني؛ لأن حجم البويضة صغير، لا يساعد على الحمل، وفعلا نقصت 8 كجم من 87 كجم، ولكن ما زالت التكيسات موجودة، علما بأنني أخذت CLOMID +PREGNIL مدة ثلاثة أشهر، ولكن دون جدوى. فما الحل المناسب؟ جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مها حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

ففي مثل حالتك، أولا يتم تشجيع المريضة في حالة زيادة الوزن على خفض وزنها، مما يحسن أيضا الوضع الهرموني، واحتمال حدوث التبويض، وحدوث الحمل.

ويمكن للطبيبة المتابعة لحالتك زيادة الجرعة للكلوميد والإبر المنشطة، وتكرار المحاولة حسب تقييمها للحالة, وفي حال فشل ذلك يمكن اللجوء إلى عملية كي المبايض عن طريق منظار البطن، فمع ذلك تكون فرصة حدوث الحمل أكبر.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً