الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج النحافة الناتجة بسبب مرض الاسهال
رقم الإستشارة: 260219

5598 0 285

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

أريد منكم أن تجدو لي حلاً للنحافة، فأنا أعاني من مرض الإسهال الناتج عن مرض المصران، رغم أنني أستعمل الدواء منذ سنتين، جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Ibrahim حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن كان ما تعني به مرض المصران هو (Celiac disease) فهو مرض ناجم عن عدم تحمل مادة الغلوتن الموجودة في الدقيق والشعير ومواد أخرى، وعندما يتناول المريض بهذا المرض الأغذية التي تحتوي على هذه المادة، فإن الجهاز المناعي يرد بتخريب الأنسجة المخاطية المبطنة للأمعاء، مما يؤدي إلى سوء الامتصاص.

وكما تعلم فإن أعراضه الإسهال ونقص الوزن، والشعور بانتفاخ البطن والتعب، وعدم نمو الأطفال، والتهاب في الجلد وحكة.

والعلاج الوحيد لهذا المرض هو الامتناع الكامل عن كل الأطعمة التي تحتوي هذه المادة، وتسمى مادة الدابوق، وبقاء أي كمية من هذه المادة في الغذاء مهما كانت قليلة، فإنها تسبب ضرراً للأمعاء وظهور الأعراض مرة ثانية، والمرضى الذين لا يستيجيبو ن يكون السبب هو بقاء كمية قليلة من الدابوق في الأطعمة
تحتاج لأخصائي أغذية لكي يدلك على الأطعمة التي تحتوي على هذه المادة والامتناع تماماً عنها، ولا يوجد أي علاج آخر في الوقت الحالي لهذا المرض.

أما إن كنت تقصد مرضاً آخر، فالرجاء التوضيح أكثر في سؤالك.

والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: