الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وجود الكيس على المبيض وأثره على الحمل
رقم الإستشارة: 261013

3421 0 288

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا فتاة متزوجة من قريب، وزوجي سافر بعد زواجي بأسبوع، ولكن حدث لي بعد الدخول إفرازات رائحتها كريهة، فاستخدمت مرهم جينودكتارين وغسول سيتيال وحبوب تدعى سبورانوكس، كتبتها لي دكتورة وكشفت علي بالسونار من الخارج، وقالت لي أن عندي تكيساً في المبيض الشمال، وطلبت مني تحاليل في اليوم الـ 21 من أول يوم في الدورة وعملتها، وظهر أن هرمون الحليب (38) والبروجيسترون (14.1)، وحالياً آخد أقراص لاكتوديل كمثبط لإفراز هرمون الحليب، مع العلم أن صدري لا يفرز شيئاً، فذهبت بالتحاليل لدكتور آخر عمل لي سوناراً داخلياً، وقال لي: أن لدي كيس دم على المبيض اليمين، وأن لا شيء اسمه تكيس على مبيض واحد، وطلب مني الانتظار للدورة القادمة ليرى هل حجمه سيكبر أم لا، علماً بأن الدورة الشهرية لدي منتظمة.

سؤالي: كيف أتأكد أنه كيس دم وليس ورماً؟ وهل يؤثر على الحمل والتبويض؟ وهل أذهب لعمل أشعة معينة لذلك للتأكد؟ وهل يمكنني الحمل وعندي كيس على المبيض؟ لأني سوف أسافر عن قريب، أرجو الرد وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فبالنسبة للتحليل الذي أجري في اليوم الـ 21من الدورة، فمعدل هرمون البروجيسترون يعتبر جيداً، أي أن الإباضة جيدة، مما يعني أن إمكانية الحمل بإذن الله طيبة.

وأما هرمون الحليب فلا يمكن الاعتماد على قراءة واحدة له؛ لأنه عرضة للارتفاع والانخفاض، وكان لابد من التأكد من نسبة ارتفاعه بعمل تحليل آخر، ويفضل أن يكون في اليوم الثالث أو الخامس من الدورة، وذلك قبل أخذ العلاج.

وأما بالنسبة للكيس على المبيض، فإن كان حجمه أقل من 5 سم، فلا داعي للقلق منه، ويجب فقط مراقبته بالسونار، والسونار يستطيع التمييز بين الورم والكيس، فلا داعي للقلق وليس بالضرورة أن يؤثر على الحمل طالما أن حجمه صغير (هذا إن بقي ولم يختف بعد الفحص القادم) وانتظام الدورة مؤشر طيب على أن الكيس لم يؤثر على الإباضة.

فتوكلي على الله ولا تقلقي، ورزقك الله الذرية الطيبة.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً