الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية اكتساب الشخصية المتفاعلة مع الآخرين
رقم الإستشارة: 288718

2349 0 277

السؤال

أنا شخص غير اجتماعي، ولا أحب التعرف على أشخاص جدد من الحي الذي أعيش فيه، ولدي أصدقاء اكتسبتهم بعد مرور وقت طويل، وقد حاولت أن ألاحظ سبب المشكلة فوجدت أنني ثقيل الدم مع أي شخص جديد، حيث أتكلم معه بصعوبة، لكني مع أصدقائي شخص إيجابي، فما الحل؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الرحمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم خير من الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم، والإنسان مدني بطبعه، والإدارة علم يتحاج إلى معرفة بطبائع الناس وأحوالهم، وقلة الكلام ليست حائلا كبيرا، والدليل على ذلك أن لك أصدقاء، فاحرص على توسيع دائرة التعامل والتفاعل، ولا بأس من أن يكون لك معارف ولك أصدقاء وخواص تبوح لهم بما في نفسك، ونسأل الله أن يوفقك ويسددك.

ولا شك أن الذهاب إلى الصلوات ومشاركة الناس في أمورهم العامة سوف يفتح لك آفاقاً جديدة، ونحن نتمنى أن لا تفرض على نفسك حياة الانعزال، وحاول أن تصلي في المساجد المجاورة كل يوم في مسجد، وتعرف على من معك من المصلين وابدأ التعارف بإمام المسجد.

وهناك بعض الأشياء التي تساعدك على الانفتاح، منها ما يلي:
1- اللجوء إلى الله لأن مفاتيح القلوب بيده.
2- الإحسان إلى الناس، وقد صدق من قال: (أحسن إلى الناس تستمل قلوبهم).
3- الابتسامة في وجه الناس والتواضع لهم.
4- جعل رضوان الله هو الغاية، فإن الله سبحانه قال: (( إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّا ))[مريم:96].
5- مساعدة الأصدقاء والحرص على التزاور معهم، واغتنام فرص الأعياد والمناسبات لذلك.
6- حسن الخلق والتمسك بالآداب، والتعرف على الناس ومناداتهم بأطيب الأسماء.

وهذه وصيتي لك بتقوى الله ثم بالانشغال بذكره وشكره، نسأل الله أن يعينك ويوفقك لكل خير.

وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: