الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مجرد طول غياب لاينهي الزوجية
رقم الفتوى: 279514

  • تاريخ النشر:الأحد 7 ربيع الأول 1436 هـ - 28-12-2014 م
  • التقييم:
9438 0 327

السؤال

ما هو حكم المرأة المتزوجة ولا تعلم شيئا عن زوجها منذ 8 شهور؟ لا يجيب على هاتفه، وهو يعيش في بلد آخر، وهل يجب أن تدخل في العدة الشرعية بعد الطلاق؟ علما أنها لا تزال بكرا.

الإجابــة

 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

  فإن المرأة تظل في عصمة زوجها حتى يطلقها، ومجرد طول غيابه لا ينهي الزوجية، وينبغي أن تتحرى الزوجة بالسؤال عنه، والاستعانة بأهله في ذلك، أو بكل من يمكن أن يعينها في الدلالة عليه ومعرفة خبره،

  وإن طلقها، وكان قد دخل بها أو خلا بها خلوة صحيحة لزمها أن تعتد منه ولو كانت لا تزال بكرا، وراجعي الفتوى رقم: 43479، وإن لم يدخل بها، ولم يخل بها فلا عدة عليها، وانظري الفتوى رقم: 2233.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: