الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صلاة العيدين

جزء التالي صفحة
السابق

قال الشيخ تقي الدين : يسن التزين للإمام الأعظم ، وإن خرج من المعتكف ، نقله عنه في الفائق قال في الفروع : يخرج في ثياب اعتكافه قال جماعة : إلا الإمام . وإن كان غير الإمام ، فالصحيح من المذهب : أنه يخرج في ثياب اعتكافه ، وعليه جماهير الأصحاب وقطع به كثير منهم ، وقال القاضي في موضوع من كلامه : المعتكف كغيره في الزينة والطيب ونحوهما ، وإن كان غير معتكف ، فالصحيح من المذهب في حقه : أن يأتي إليها على أحسن هيئة ، وعليه الأصحاب ، وعنه الثياب الجيدة والرثة في الفضل سواء ، وسواء كان معتكفا أو غيره .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث