الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

15644 6887 - (16074) - (3\500) عن عبيد بن خالد السلمي، وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، قال : آخى النبي صلى الله عليه وسلم بين رجلين، قتل أحدهما على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم مات الآخر فصلوا عليه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " ما قلتم؟ " قال : قلنا : اللهم اغفر له، اللهم ارحمه، اللهم ألحقه بصاحبه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " فأين صلاته بعد صلاته؟ وأين صيامه أو عمله بعد عمله؟ ما بينهما أبعد ما بين السماء والأرض " .

التالي السابق


* قوله : "قتل" : على بناء المفعول .

* "فأين" : أي : إذا كان دون صاحبه ، ويكون المطلوب لحوقه به ، فقد بطل صلاته وغيرها ، بل هو فوق صاحبه بما فعل من الأعمال بعده ، وبه ظهر فضيلة العمر إذا كان مع التوفيق .

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث