الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( وتجب ) الزكاة ( في متولد بين سائمة ومعلوفة ) تغليبا واحتياطا ( ولا يعتبر للسوم والعلف نية فلو سامت ) الماشية ( بنفسها أو أسامها غاصب وجبت ) الزكاة ( كغصبه حبا وزرعه في أرض ربه ففيه العشر على مالكه كما لو نبت بلا زرع ) أو حمله سيل إلى أرض ربه فصار زرعا وينقطع السوم شرعا بقطعها عنه بقصد قطع الطريق بها ونحوه ، كحول التجارة بنية قنية عبيدها كذلك ، أو ثيابها الحرير للبس محرم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث