الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الأعمال بالخواتيم وما يخاف منها

جزء التالي صفحة
السابق

6128 ( باب الأعمال بالخواتيم وما يخاف منها )

التالي السابق


أي : هذا باب فيه الأعمال بالخواتيم ، أي : بالعواقب ، وهو جمع خاتمة ، وفي التوضيح : يقال خاتم بفتح التاء وكسرها ، وعد اللغات الست التي فيه ثم قال : والجمع الخواتيم . قلت : هذا تصرف عجيب ، فإنه ظن أن الخواتيم هنا جمع الخاتم الذي يلبس ، وليس لهذا هنا دخل ، وإنما المراد بالخواتيم الأعمال التي يختم بها عمل الرجل عند موته .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث