الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ضابط :

أولاد الإخوة بمنزلة آبائهم ، إلا في مسائل :

الأولى : ولد الإخوة للأم : لا يرثون ، بخلاف آبائهم .

الثانية : يحجب الأخوان الأم من الثلث إلى السدس ، بخلاف أولادهما .

الثالثة : يشارك الأخوان الأشقاء الإخوة للأم في المشتركة . ولا يشاركهم أولاد الإخوة الأشقاء .

الرابعة : الجد لا يحجب الإخوة ، ويحجب أولادهم .

الخامسة : الأخ يعصب أخته ، وابن الأخ لا يعصب أخته ; لأنهم من الأرحام .

السادسة : الأخ لأبوين ، يحجب الأخ للأب ، ولا يحجب ولده ، بل يحجب ولده بالأخ للأب .

السابعة : أولاد الأخ إذا كانت عماتهم عصبات ، لا يرثون شيئا ، وآباؤهم يرثون .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث