الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في مسائل من أحكام الانتفاع بالمياه غير المملوكة ونحوها

جزء التالي صفحة
السابق

( ولا يسقي ) من أحيا بعدهم ( قبلهم ) ; لأن حقهم أسبق ; ولأن من ملك أرضا ملكها بحقوقها ومرافقها فلا يملك غيره إبطال حقوقها ، وسبقهم إياه بالسقي من حقوقها ( ولو أحيا سابق في أسفله ) أي : النهر الصغير ( ثم ) ( أحيا آخر فوقه ثم ) أحيا ( ثالث فوق الثاني سقى المحيي أولا ثم ) سقى ( الثاني ثم ) سقى ( الثالث ) ; لأن المعتبر السبق إلى الإحياء لا إلى أول النهر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث