الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل لا فرق بين كون الملتقط غنيا أو فقيرا مسلما أو كافرا

جزء التالي صفحة
السابق

( ولو استيقظ نائم ) أو مغمى عليه ( فوجد في ثوبه مالا لا يدري من صره ) أو وجد في كيسه قلت : أو جيبه ما لا يدري من وضعه فيه ( فهو ) أي : المال ( له ) أي : للنائم ، ونحوه ( ولا تعريف ) عليه ; لأن قرينة الحال تقتضي تمليكه له .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث