الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في قتل الحيات

جزء التالي صفحة
السابق

5261 حدثنا عمرو بن عون أخبرنا أبو عوانة عن مغيرة عن إبراهيم عن ابن مسعود أنه قال اقتلوا الحيات كلها إلا الجان الأبيض الذي كأنه قضيب فضة قال أبو داود فقال لي إنسان الجان لا ينعرج في مشيته فإذا كان هذا صحيحا كانت علامة فيه إن شاء الله

التالي السابق


إلا الجان الأبيض ولعل النهي عن قتل هذا النوع من الحيات إنما كان لعدم ضرره كأنه قضيب فضة أي قطعة فضة

قال في المصباح قضبت الشيء أي : قطعته ومنه قيل للغصن المقطوع قضيب فعيل بمعنى مفعول انتهى

( قال أبو داود ) من ههنا إلى قوله إن شاء الله وجد في بعض النسخ لا ينعرج أي لا ينعطف يقال انعرج الشيء انعطف

قال المنذري : هذا منقطع ، إبراهيم لم يسمع من ابن مسعود .

[ ص: 136 ] قال أبو عمرو النمري : روي عن ابن مسعود في هذا الباب قول غريب حسن وساق هذا الحديث بإسناد أبي داود .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث