الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 65 ] وكذا سجدة الشكر على قول من يراها 48 - مشروعة . 49 -

والمعتمد أن الخلاف في نيتها لا في الجواز

التالي السابق


( 47 ) قوله : وكذا سجدة الشكر إلخ .

يعني لا بد في صحتها من النية لأنها عبادة . ( 48 )

قوله : مشروعة أي جائزة كما سيصرح به المصنف في فن الجمع والفرق حيث قال : إن سجدة الشكر جائزة عند الإمام أبي حنيفة رحمه الله لا واجبة وهو معنى ما روي عنه أنها ليست مشروعة أي وجوبا ( انتهى ) . ( 49 )

قوله : والمعتمد إلخ .

أقول فعلى هذا ما ذكره المصنف في فن الجمع والفرق خلاف المعتمد

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث