الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل تستحب النوافل المطلقة في جميع الأوقات

جزء التالي صفحة
السابق

( ومن فاته تهجده قضاه قبل الظهر ) لما روى أحمد ومسلم وأهل السنن عن عمر مرفوعا { من نام عن حزبه من الليل أو عن شيء منه فقرأه ما بين صلاة الفجر وصلاة الظهر كتب له كأنما قرأه من الليل } ( وتقدم في سجود السهو من نوى عددا فزاد عليه ) وحاصله : إن نوى ركعتين نهارا له أن يصليهما أربعا ، وليلا فلا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث