الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الاستطابة وآداب التخلي

جزء التالي صفحة
السابق

( ويحرم بوله وتغوطه على ما نهي عن الاستجمار به كروث وعظم ، وعلى ما يتصل بحيوان ، كذنبه ويده ورجله و ) على ( يد المستجمر وعلى ما له حرمة كمطعوم ) لآدمي أو بهيمة لأن ذلك أبلغ من الاستجمار بها في التقذير فيكون أولى بالتحريم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث