الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يفسد الصيام

جزء التالي صفحة
السابق

( وإن أكل ) ، ونحوه ( يظن أو يعتقد أنه ليل فبان نهارا في أوله ) بأن أكل يظن الفجر لم يطلع وقد طلع ، ( أو أخره ) بأن ظن أن الشمس غربت ولم تغب ( فعليه القضاء ) ; لأن الله تعالى أمر بإتمام الصوم ولم يتمه وقالت أسماء : { أفطرنا على عهده صلى الله عليه وسلم في يوم غيم ثم طلعت الشمس قيل لهشام بن عروة وهو راوي الحديث أمروا بالقضاء ؟ قال : لا بد من قضاء } رواه أحمد والبخاري ; ولأنه جهل وقت الصوم فلم يعذر كالجهل بأول رمضان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث