الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( ولا يعود ) المعتكف ( مريضا ولا يشهد جنازة ولا يجهزها خارج المسجد إلا بشرط ) بأن يشترط ذلك في ابتداء اعتكافه ( أو وجوب ) بأن يتعين ذلك عليه لعدم غيره ; لأنه لا بد منه إذن ( وكذا كل قربة لا تتعين ) عليه ( كزيارة ) [ ص: 359 ] رحم أو صديق ( وتحمل شهادة وأدائها ) إذا لم يتعينا عليه لم يخرج إلا بشرط ( وتغسيل ميت وغيره ) لا يخرج إليه إلا بشرط ما لم يتعين عليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث