الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( ولا يحرم على المحل صيد وج وشجره ) وحشيشه .

( وهو واد بالطائف ) كغيره من الحل أما حديث محمد بن عبد الله بن سنان عن أبيه عن عروة بن الزبير عن أبيه مرفوعا { إن صيد وج وعضاهه حرم } محرم لله رواه أحمد وأبو داود وذلك قبل نزوله الطائف وحصاره ثقيفا فقد ضعفه أحمد .

وقال أبو حاتم محمد ليس بقوي في حديثه نظر وقال البخاري لا يتابع عليه وقال ابن حبان والأزدي : لم يصح حديثه وحمل القاضي ذلك على الاستحباب للخروج من الخلاف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث