الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( الشراء ويبيعه ) أي : الوقف ( حاكم ) بلده ( إن كان ) الوقف على سبل الخيرات ; لأنه فسخ لعقد لازم مختلف فيه اختلافا قويا فتوقف على الحاكم ، كما قيل في الفسوخ المختلف فيها ( وإلا ) يكون على سبل الخيرات ، بأن كان على شخص معين أو جماعة معينين أو من يؤم أو يؤذن في هذا المسجد ، ونحوه قاله في شرح المنتهى ( ف ) يبيعه ( ناظره الخاص ) إن كان .

( والأحوط إذن حاكم له ) أي : للناظر الخاص في بيعه ; لأنه يتضمن البيع على من سينتقل إليهم بعد الموجودين الآن أشبه البيع على الغائب ( فإن عدم ) الناظر الخاص ( ف ) يبيعه ( حاكم ) لعموم ولايته .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث