الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل فيما يتعلق بالميت

جزء التالي صفحة
السابق

وحمل غير أربعة ، وبدء بأي ناحية

التالي السابق


( و ) جاز ( حمل غير أربعة ) النعش وعليه الميت صادق بأقل منها إلى واحد ، وأزيد منها بلا نهاية ، فلا مزية لعدد على عدد . وقيل يندب لحمله أربعة ، وهو لأشهب وابن حبيب . ( و ) جاز ( بدء ) في حمل النعش ( بأي ) بفتح الهمز وشد الياء اسم موصول صفة لمحذوف مضاف ( ناحية ) أي جانب بناء على قول ابن عصفور وابن الضائع بجواز إضافة أي الموصولة للنكرة والمعنى بالناحية التي يشاء الحامل البدء بها من مقدمه الأيمن أو الأيسر أو مؤخره كذلك .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث