الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

وصوف ، ووبر ، وزغب ريش ; وشعر ولو من خنزير إن جزت

التالي السابق


، ( و ) الطاهر ( صوف ) من ضأن ( ووبر ) بفتح الموحدة من إبل وأرنب ونحوهما ( وزغب ) بفتح الزاي والغين المعجمة أي أهداب ( ريش ) محيط بقصبته من إضافة الجزء لكله ( وشعر ) بفتح الشين المعجمة ، والعين المهملة وقد تسكن من جميع الدواب غير الخنزير بل ( ولو من خنزير ) وكلب وقيل باستثنائهما وقيل باستثناء الخنزير فقط ، وإليهما أشار ب ولو .

( إن جزت ) بضم الجيم وفتح الزاي مثقلا أي الصوف وما عطف عليه في الحياة وبعد الموت ولو بلا ذكاة ، والمراد بجزها ما قابل نتفها من قص وحلق وقرض وحرق ونورة فإن نتفت من حي أو غير مذكى فأصلها الذي تعلق به جزء من الجلد نجس فإن أزيل فالباقي طاهر ، وإن نتفت من مذكى مباح ، أو مكروه فجميعها طاهر .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث