الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في فرائض الصلاة وسننها ومندوباتها ومكروهاتها

جزء التالي صفحة
السابق

ووضع يديه على ركبتيه بركوعه ، ووضعهما حذو أذنيه أو قربهما بسجود

التالي السابق


( و ) ندب ( وضع يديه على ركبتيه بركوع ) المناسب تقديمه في بيان صفة الركوع ابن غازي في بعض النسخ حذف بركوع وجر لفظ وضع عطفا على إفضاء فهو متمم لصفة الجلوس وقوله على ركبتيه أي على قربهما ( و ) ندب ( وضعهما ) أي اليدين ( حذو ) أي قبالة ( أذنيه أو قربهما ) متوجهتين إلى القبلة ( بسجود ) ظاهر المتن أو للتخيير كالرسالة ونصها تجعل يديك حذو أذنيك أو دون ذلك . والذي في شب وكبير الخرشي أنها لحكاية الخلاف .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث