الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صلاة الجمعة

جزء التالي صفحة
السابق

فائدة : إن كان الإمام صلى الجمعة قبل الزوال ، لم يصح دخول من فاتته معه على الصحيح من الوجهين جزم به في الشرح ، والتلخيص ، وغيرهما ; لأنها في حقه ظهرا ، ولا يجوز قبل الزوال فإن دخل انعقدت نفلا والوجه الثاني : يصح أن يدخل بنية الجمعة ثم يبني عليها ظهرا ، حكاه القاضي في الروايتين ، والآمدي عن ابن شاقلا ، ويجب أن يصادف ابتداء صلاته زوال الشمس على هذا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث