الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تتمة مسند أبي هريرة رضي الله تعالى عنه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

8731 4431 - (8954) - (2\381) عن عيسى بن نميلة الفزاري، عن أبيه قال: كنت عند ابن عمر، فسئل عن أكل القنفذ، فتلا هذه الآية: قل لا أجد في ما أوحي إلي محرما [ الأنعام: 145 ] إلى آخر الآية، فقال شيخ عنده:

سمعت أبا هريرة يقول: ذكر عند النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: " خبيث من الخبائث"، فقال ابن عمر: إن كان قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهو كما قال.


التالي السابق


* قوله : "فسئل عن القنفذ"؛ بضم القاف والفاء وبينهما نون ساكنة آخره ذال معجمة: من حشرات الأرض.

[ ص: 161 ]

"فتلا هذه الآية"؛ أي: فاستدل بظاهر العموم على حله.

* "عنده"؛ أي: عند ابن عمر.

* "خبيثة"؛ أي: دابة خبيثة؛ أي: والخبائث محرمة؛ لقوله تعالى: ويحرم عليهم الخبائث [الأعراف: 157].

* "فهو كما قال"؛ أي: بناء على أن تلك الآية مخصوصة، فيمكن خروج هذا من حكمها أيضا، والله تعالى أعلم.

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث