الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الباب الرابع فيما تضمنته الفاتحة من المعاني والقراءات والإعراب وفضل الحامدين

الثانية والعشرون : قال ثعلب : دان الرجل إذا أطاع ، ودان إذا عصى ، ودان إذا عز ، ودان إذا ذل ، ودان إذا قهر ; فهو من الأضداد . ويطلق الدين على العادة والشأن ، كما قال :


كدينك من أم الحويرث قبلها

وقال المثقب [ يذكر ناقته ] :


تقول إذا درأت لها وضيني     أهذا دينه أبدا وديني



[ ص: 142 ] والدين : سيرة الملك . قال زهير :


لئن حللت بجو في بني أسد     في دين عمرو وحالت بيننا فدك



أراد في موضع طاعة عمرو . والدين : الداء ; عن اللحياني . وأنشد :

يا دين قلبك من سلمى وقد دينا



التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث