الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب التشديد في ترك الجمعة

باب التشديد في ترك الجمعة

1052 حدثنا مسدد حدثنا يحيى عن محمد بن عمرو قال حدثني عبيدة بن سفيان الحضرمي عن أبي الجعد الضمري وكانت له صحبة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من ترك ثلاث جمع تهاونا بها طبع الله على قلبه [ ص: 280 ]

التالي السابق


[ ص: 280 ] ( عن أبي الجعد الضمري ) قال في جامع الأصول : بفتح الضاد المعجمة وسكون الميم ، منسوب إلى ضمرة بن بكر بن عبد مناف . وفي الخلاصة : صحابي له أربعة أحاديث ( من ترك ثلاث جمع ) بضم الجيم وفتح الميم جمع جمعة ( تهاونا بها ) قال الطيبي : أي إهانة ، وقال ابن الملك : أي تساهلا عن التقصير لا عن عذر ( طبع الله ) أي ختم ( على قلبه ) يمنع إيصال الخير إليه ، وقيل كتبه منافقا قال المنذري : وأخرجه الترمذي والنسائي وابن ماجه ، وقال الترمذي : وحديث أبي الجعد حديث حسن . قال : وسألت محمدا يعني البخاري عن اسم أبي الجعد الضمري فلم يعرف اسمه وقال لا أعرف له عن النبي - صلى الله عليه وسلم - إلا هذا الحديث . قال أبو عيسى : ولا يعرف هذا الحديث إلا من حديث محمد بن عمرو . هذا آخر كلامه . وذكر الكرابيسي أن اسم أبي الجعد هذا عمرو بن بكر ، وقال غيره اسمه أدرع ، وقيل جنادة .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث