الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب القصاص يوم القيامة

6168 ( باب القصاص يوم القيامة )

التالي السابق


أي : هذا باب في بيان كيفية القصاص يوم القيامة ، والقصاص : بكسر القاف مأخوذ من القص ، وهو القطع ، أو من اقتصاص الأثر وهو تتبعه ، لأن الذي يطلب القصاص يتبع جناية الجاني ليأخذ مثلها ، وفي المغرب : القصاص مقاصة ولي المقتول القاتل والمجروح الجارح ، وهي مساواته إياه في قتل أو جرح ، ثم عم في كل مساواة .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث