الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

6376 باب إذا أسلم على يديه

التالي السابق


أي هذا باب ترجمته إذا أسلم على يديه ، كذا في رواية النسفي أي إذا أسلم رجل على يدي رجل ، وفي رواية الفربري : إذا أسلم على يدي رجل ، وفي رواية الكشميهني : إذا أسلم على يدي الرجل بالألف واللام وبدونهما أولى .

واختلف العلماء فيمن أسلم على يدي رجل من المسلمين ، فقال الحسن والشعبي : لا ميراث للذي أسلم على يديه وولاؤه للمسلمين إذا لم يدع [ ص: 256 ] وارثا ولا ولاءه للذي أسلم على يديه .

وهو قول ابن أبي ليلى والثوري ومالك والأوزاعي والشافعي وأحمد ، وحجتهم حديث الباب .

وذكر ابن وهب عن عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه قال : لا ولاء للذي أسلم على يديه ، وكذا روي عن ابن مسعود وزياد بن أبي سفيان ، وروي عن النخعي وأيوب أن ولاءه للذي أسلم على يديه ، وأنه يرثه ويعقل عنه ، وله أن يحول عنه إلى غيره ما لم يعقل عنه ، وهو قول أبي حنيفة وصاحبيه .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث