هل النسيان مصاحب لكثرة النوم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل النسيان مصاحب لكثرة النوم؟
رقم الإستشارة: 2124698

5509 0 348

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،،

أعاني من زيادة في ساعات نومي ولا أدري ما هو الحل؟

قبل سنتين كانت ذاكرتي كالحديد لكن عندما أصبحت أنام كثيرا إلى ما يقارب 15 ساعة، أصبحت أنسى كثيرا، أحاول التعديل في ساعتي البيلوجية لكن دون جدوى، فلا استيقظ إلا بعد 15ساعة بالضبط.

فهل يجب أن أستخدم أدوية لعلاج ذلك؟

مع العلم أنني مررت بمشاكل نفسية كثيرة، فأصبحت بهذا الحال مع أنني في البداية كنت مرتاحة بهذا الوضع، بحيث لا يكون هناك مجال بأن أفكر بهذه المشاكل.

ولكني اكتشفت أن هذا ليس حلا، وأصبحت أنزعج من هذا الأمر، لأنني بعد الاستيقاظ من النوم أحس بأن رأسي يؤلمني، وكذلك منطقة الصدر أيضا فعلى ماذا تدل هذه الأعراض؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ cute حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فإن اضطرابات النوم زيادة أو نقصانًا هي دليل على مشكلة في الصحة النفسية، لكن هذا الاضطراب خاصة زيادة النوم ربما تكون أيضًا مرتبطة بالتكاسل، وفي مرحلة البلوغ وبدايات الشباب زيادة النوم النسبية تعتبر أيضًا أمرًا طبيعيًا لدى بعض الناس.

زيادة النوم التي لديك أعطيت أنت بعض المؤشرات أنها ربما تكون مرتبطة بالصعوبات النفسية التي كنت عرضة لها، ويظهر أنك حساسة، وهذا يؤدي إلى قلق وتوتر، والقلق والتوتر ينعكس سلبًا على التركيز، وهذا يصفه الناس بضعف في الذاكرة، وهو في الحقيقة ليس اضطراب في الذاكرة، إنما ضعف في استيعاب وتسجيل المعلومات مما يجعل استذكارها واسترجاعها والاستفادة منها عند الحاجة ليست جيدة.

من الأسباب الرئيسية لاضطرابات النوم هو الاكتئاب النفسي، من المؤشرات البيولوجية الواضحة جدًّا لدى المكتئبين أن ساعات النوم لديهم تقل وكذلك كفاءة النوم، لكن في حاولي عشرة بالمائة من الذين يعانون من الاكتئاب النفسي أيضًا قد تطول ساعات النوم لديهم، وإن كانت كفاءة النوم وجودته ليست جيدة.

هذا النوع من الاكتئاب نشاهده أكثر في الدول الإسكندنافية والتي هي قريبة من القطب الشمالي.

أنا أود منك أن تقومي بإجراء فحوصات طبية بسيطة: تأكيد من نسبة الدم لديك، وتأكدي أيضًا من درجة إفراز هرمون الغدة الدرقية، حيث إن عجز هرمون هذه الغدة يؤدي إلى زيادة في النوم وشعور عام بالتكاسل وربما عسر في المزاج.

الاحتمال ضعيف لكن شروط الجودة الطبية تتطلب أن تقومي بهذا الفحص، وهو بسيط جدًّا، فأرجو أن تُقدمي على هذا.

حين تطلعي على الفحوصات - التي أتمنى أن تكون سليمة – بعد ذلك يبقى لدينا أن ترتبي ساعتك البيولوجية بصورة أفضل، وهذا التعديل والترتيب يتأتى من خلال أن نرجع إلى القاعدة الأصلية وهي أن النهار معاش والليل لباس والنوم الليلي هو أفضل أنواع النوم. الساعة البيولوجية يتم تنشيطها وتعديلها وترتيبها من خلال تجنب النوم النهاري في مثل عمرك، والحرص على النوم الليلي، وأن يكون الذهاب إلى الفراش في ساعة ثابتة ومعلومة، حيث إن التأرجح والتقلب وعدم الانضباط في تحديد وقت النوم له تبعات سلبية على الصحة النومية.

الحرص على الأذكار يعتبر مهمًّا جدًّا، وعدم تناول المنشطات مثل الشاي والقهوة والشكولاتا بعد الساعة السابعة مساء، وكذلك البيبسي والكولا تحتوي على كمية لا بأس بها من الكافيين، وهذا ميقظ معروف.
اتباع هذه الأنماط الجديدة في الروتين اليومي بالنسبة لك يساعدك كثيرًا.

أريدك أيضًا أن تتدربي على تمارين الاسترخاء فهي مفيدة جدًّا، وللتدريب على هذه التمارين يمكنك أن تتصفحي أحد المواقع على الإنترنت.

لا شك أن الرياضة ذات قيمة عالية جدًّا في تحسين الصحة النومية والمزاج بصفة عامة.

لابد أن تجعلي أيضًا لحياتك قيمة، توزعي وقتك بصورة صحيحة، حتى وإن لم تكن لك وظيفة فلابد أن تلتحقي بمعهد أو أي مؤسسة تعود عليك بالمعرفة، والتواصل الاجتماعي، وبر الوالدين وصلة الأرحام، والانخراط في مراكز حفظ القرآن، هذه كلها ذات عائد إيجابي جدّا.

تناول كوب من القهوة المركزة في الصباح أيضًا يعطي حيوية ونشاط جيد جدًّا.

يمكن أيضًا أن تتناولي دواء بسيطًا للقضاء على درجة القلق البسيطة التي تعانين منها، الدواء يعرف تجاريًا باسم (فلوناكسول) ويعرف علميًا باسم (فلوبنتكسول) والجرعة المطلوبة في حالتك هي حبة واحدة، يتم تناولها ليلاً لمدة شهر، ثم يتم التوقف عن الدواء، وقوة الحبة هي نصف مليجرام، وهو دواء بسيط وسليم ولا يحتاج لوصفة طبية.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، ونسأل الله لك نومًا هنيئًا توفيقًا وسدادًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • ليبيا جوري

    شراب نقاع البان الذكر او الزبيب او الزنجبيل يعرفن بتقوية الذاكره

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: