القولون يمنعني من الطعام لذا أعاني من النحافة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القولون يمنعني من الطعام لذا أعاني من النحافة
رقم الإستشارة: 2199414

21203 0 481

السؤال

السلام عليكم..

أنا فتاة عمري 20 سنة، وزني 40 كيلو، وطولي 153 سم، أعاني من القولون العصبي منذ أربعة شهور، وانتفاخات في البطن مستمرة، إضافة للشعور بالغثيان والخمول والتعب، وفقد الشهية وقد تعبت نفسياً من كل ذلك، ومما أتعب نفسيتي أيضا، أنني بعد استخدامي للشمع لإزالة الشعر، ظهرت حبوب على وجهي وحول فمي وعلى الذقن مؤلمة، ومن حولي يفسر ذلك أنه بسبب القولون، والبعض الآخر يفسرها على أنها حساسية، والمشكلة لها ثمانية أشهر ولم تخف، صرت أكره التجمعات ومقابلة الناس بسبب حالتي.

نصحوني بالعسل والسدر، وجربته، ولم يفدني، وقد جربت أيضاً قراءة البقرة، ودائماً أغسل وجهي بصابونة البابايا بالكركم، وأفركه بالليمون، فيخرج منه الدم من الفرك، ولا تخف الحبوب.

كذلك أعاني من النحافة وأرغب في أن أسمن، والسمنة من خلال الأكل صعبة، خاصة الطعام الدسم لأنني أعاني من القولون، ولا أستطيع مراجعة المستشفى لعدم وجود من يوصلني، لذا أتمنى أي دواء سواء شراب أو حبوب تساعدني على السمنة.

سؤالي: بماذا تنصحونني؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ يارب وفقني ي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

المشكلة أنك تقومين بالتشخيص، وتقومين بعلاج نفسك بنفسك ولا تريدين أن يتم فحصك من قبل الطبيب، وبعد الفحص الطبي يقرر مدى حاجتك لإجراء تحاليل، للتأكد إن كان عندك قولون عصبي، أو أنه التهاب في القولون، أو أنه نقص في الامتصاص، فأنت وزنك قليل بالنسبة لطولك، وتعالجين الحبوب على وجهك بطريقتك الخاصة.

القولون العصبي شائع جداً، وهو يسبب آلاماً وانتفاخاً في البطن، واسهالاً أو امساكاً، إلا أنه يجب أن نجري بعض التحاليل للدم والبراز، للتأكد من أن السبب في هذه الأعراض ليس التهاباً في القولون، أو سوء امتصاص، وهذه التحاليل تحتاج لطبيب لمتابعتها، وحتى الأدوية قد يحتاجها المريض لفترات طويلة، وقد يضطر الطبيب إلى تغيير العلاج، إن لم ينفع المريض علاجاً معيناً، وحتى النحافة فإنها تحتاج للتأكد من أنه لا يوجد سبب عضوي لذلك، فيقوم الطبيب بالفحص الطبي، وفحص الدم لاستبعاد فقر الدم، أو أي مرض مزمن مسبب للنحافة، ومنها أيضا تحاليل للبراز، وقد تكون النحافة من الصغر، أو أنها وراثية في العائلة، أو بسبب مرضي، ولذا فإنه يجب إجراء بعض التحاليل.

والقولون العصبي يتأثر كثيراً بالوضع النفسي، فيزيد مع التوتر والقلق النفسي، والضغوطات الاجتماعية، ويخف مع تحسن الوضع النفسي، وهناك بعض الأطعمة التي تزيد من الأعراض، مثل: الحليب والبقوليات والفول، وبعض الأطعمة الحارة والمقالي، ولذا ينصح المريض بمراقبة الأطعمة، وتجنب ما يزيد من الأعراض.

ومن ناحية أخرى فإن ممارسة الرياضة، وممارسة تمارين الاسترخاء، تساعد كثيراً من المرضى -بإذن الله- ممن يعاني من القولون العصبي، وهناك بعض الأدوية التي تساعد على التخفيف من أعراض القولون العصبي، ومنها:

- (Duspataline) ثلاث مرات في اليوم.
- (Dogmatil 50 ملغ) وهذا يساعد أيضا القولون العصبي، ويخفف من القلق، ويتم تناوله حبة واحدة في البداية، ثم يزيد الجرعة إلى حبتين.

وللنحافة ينصح المريض بتناول خمس إلى ست وجبات في اليوم، ثلاث وجبات رئيسة، وثلاث وجبات صغيرة:

1- تناول زيت الزيتون والعسل في الصباح والمساء -ملعقة كبيرة من كل منهما في الصباح والمساء-.
2- البدء بالطبق الرئيسي ثم السلطة وبعدها الفواكه والحلويات.
3- عدم شرب الماء أثناء الطعام.
4- مضغ الطعام جيداً.
5- تناول حبوب الفيتامينات يومياً.

نرجو من الله أن تغيري رأيك وتذهبي إلى الطبيب، للفحص الطبي، والتأكد من خلوك من الأمراض التي يمكن أن تسبب هذه الأعراض، بدلاً من أخذ العلاج بهذه الطريقة.
__________________________________________

انتهت إجابة: د. محمد حمودة -استشاري أول - باطنية وروماتيزم-،
وتليها إجابة: د. سالم الهرموزي - استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية-.

الأخت الكريمة: فيما يخص الحبوب المؤلمة التي تظهر على الخدين والشفتين والذقن، بعد استعمال الشمع للوجه: هي في الغالب التهابات في مناطق فتحات الغدد العرقية، والدهنية في الوجه، والتي تلتهب نتيجة استعمال المادة الشمعية، وأيضا فرك الوجه بالليمون، واستعمال صابون الباباي المبيض، الذي يسبب تحسس لطبقة البشرة الخارجية للوجه، كل هذه العوامل تتسبب في وجود الحبوب المؤلمة، والحرقان والنشفان للبشرة الحساسة.

وللتخلص -بعون الله- مما تعانين منه في بشرة الوجه والذقن:
أولاً: ترك استعمال الشمع والليمون، وكذلك صابون الباباي، عن بشرة الوجه مع استعمال العلاج الآتي إلى أن تنتهي هذه الأعراض:
1- استعمال صابون( Seba Med) مرتين في اليوم فقط.
2- استعمال (Locacoten Viofom cream) مرتين يومياً صباحاً ومساء على المناطق المصابة، بعد استعمال الصابون المذكور آنفا.
3- حبة واحدة يومياً من( Levocetirizine tab. 5mg ) مساء، مضاد للتحسس لمدة أسبوع.

و -إن شاء الله- سوف تتحسن مشاكل بشرة الوجه لديك، على أن لا تعودي إلى استعمال الشمع والليمون والبابايا على بشرة الوجه.

بالتوفيق -إن شاء الله تعالى-.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مريم

    شكرا دكتور
    على التفسير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً