الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من القولون وكثرة الغازات لدرجة استيقاظي بألم شديد في البطن
رقم الإستشارة: 2208657

4525 0 222

السؤال

السلام عليكم

أعاني من مرض القولون، وأعاني من كثرة الغازات، وعادة ما تكثر قبل النوم لدرجة أني إذا قمت من النوم أحس بآلام شديدة في البطن نتيجة احتباس الغازات وقت النوم، وعادة تخف الغازات بعد التبرز -أكرمكم الله-، وأحس بالجوع بعد تناول الطعام بفترة قصيرة، ولا أشبع بسرعة، فهل هناك علاج فعال لحالتي لا يتعارض مع حبوب الروكتان؟ لأني أنوي أن أستخدمها بعد متابعة الطبيبة لي.

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فجر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على توصلك مع الشبكة الإسلامية.

فكما تعلمين فإن الغازات في البطن هي من الأعراض الشائعة للقولون العصبي، وتنجم عن العديد من الأمور، فمرضى القولون العصبي كثيرا ما يكون عنهم قلق وتوتر، وهذا يؤدي إلى زيادة دخول الهواء أثناء الطعام، وخاصة إن كان المضغ سريعا، وبعض الناس يبقي الفم مفتوحا بعض الشيء أثناء المضغ مما يساعد على دخول الهواء إلى البطن، وكذلك الإمساك يؤدى إلى الغازات، والمشروبات الغازية والتدخين، وبعض الأطعمة وخاصة البقوليات ومنها: الفاصولياء، والفول والحمص، والفلافل، وكذلك الملفوف، وأحيانا بعض الناس لا يتحملون الحليب، فتحصل عندهم غازات، وفي بعض الأحيان يكون بسبب زيادة عدد الباكتيريا في الأمعاء Intestinal Bacterial Overgrowth، ولذا فإنه يجب التركيز على:

- الابتعاد عن الأشربة الغازية.
- طهي الأطعمة البقولية جيداً.
- مضغ الطعام جيداً.
- التخلص من الإمساك -إن كان موجودًا عندك-، والإكثار من الماء، والتغوط يوميًا في الصباح.

ويمكنك أيضًا أن تضيفي إلى الطعام بعض الأطعمة مثل: الكراوية، والزنجبيل، والنعناع والكمون، فهذا يساعد على التخلص من الغازات، وعليك بتجنب أحد الأطعمة التي تم ذكرها آنفًا خلال فترة عدة أيام، ومراقبة إن كان هو السبب في الغازات، ثم تنتقلي إلى طعام آخر بعد عدة أيام حتى يتم التعرف على نوع الغذاء، وإن كان ذلك صعبًا، فيمكن تناول دواء فلاجيل (Flagyl 250 mg) ثلاث مرات في اليوم لمدة أسبوع، وهذا سيساعد على قتل الجراثيم في الأمعاء، والتي قد تكون السبب في الغازات كما ذكرنا. ومن ناحية أخرى، فيفضل تناول الزبادي بدلاً من مشتقات الحليب الأخرى، فهو يحتوي على البكتيريا التي تساعد على هضم الطعام، ومنها لبن اكتيفيا.

وهناك أدوية تساعد على هضم الطعام مثل الإنزيمات الهضمية، وتؤخذ من الصيدلية مثل دواء Digestine ويؤخذ ثلاث مرات في اليوم، وهناك بعض الأدوية التي تقلل من الغازات ومنها (Dysflatyl)، ثلاث مرات في اليوم، وأنا أفضل أن تتناول الأدوية الثلاثة مع بعض، بالإضافة إلى الأمور التي تم ذكرها.

أما الإحساس بالجوع، فإن كان مترافقا مع آلام في أعلى المعدة فقد يكون بسبب قرحة في الإثني عشر، ولذا في هذه الحالة يفضل إجراء تحليل للجرثومة اللولبية المعدية، ويكون ذلك بتحليل البراز، فإن كانت موجودة فعلاجها يعالج القرحة، وكذلك يمكن أن تكون سببا للشعور بالانتفاخ في أعلى المعدة.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً